Rehaby Logo
الاثنين 25 ذو الحجة، 1440 - 26 أغسطس، 2019

أحدث الأخبار:

عناوين الأخبار

تغير قبل أن تصبح .. زومبي

<p>محمد شرف</p>

• كل المشاكل بدايتها الأسرة ولهذا لها الأولوية في الإصلاح.

• "الرباط المقدس"  هو كتاب عن الحب والارتباط والزواج به حلول عملية سهلة التطبيق لاختيار شريك الحياة.
• تدوير القهر هو خطأ أم في تربية ابن شبيه لزوجها القاهر.
• حب بعقلك أولا ثم وجه عاطفتك.

محمد شرف الدين مهندس اتصالات خريج عام 2000 من هندسة عين شمس في الرابعة والثلاثون من عمره، متطوع في الأعمال الخيرية والمجتمعية منذ 1994، وخاصة في مجال تنمية المجتمع وفعاليات الشباب، عمل بالهندسة حتى عام 2005، ثم امتهن التدريب في مجال التنمية البشرية وأصبح ممارس عام ومدرب معتمد من المنظمة الأمريكية للبرمجة اللغوية العصبية ، وفي عام 2009 قرر أن يتفرغ لتنمية المجتمع في عدة محاور فاستقال من عمله الهندسي وألف كتاب "الرباط المقدس"  وهو كتاب عن الحب والارتباط والزواج، وبدأ رحلة جديدة. استضافت شبكة رحابي مهندس محمد لمعرفة ما هي تلك المحاور؟ وإليكم اللقاء..

الأسرة هي الأولى

س: لماذا غيرت مجال عملك واخترت مجال التنمية البشرية والإصلاح الأسري؟
ج:من صغري كنت أهتم بالمشاكل الأسرية وأبحث لها عن حلول من خلال القراءات المتنوعة، وبعد دراستي للتنمية البشرية كان حلمي عمل مشروع إصلاح اجتماعي عام فحققته في مشروع "البيجاما" وهو مشروع اصلاحي اجتماعي على شكل مدونة، ثم تلاها كتاب (الرباط المقدس)  لأن ملف الأسرة هو الأولى من وجهة نظري.

س: لماذا؟

ج:الاصلاح له عدة مستويات، منها المستوى الفردي والأسري والمجتمعي – وإذا رصدنا مشاكل كل تلك المستويات نجد أن بدايتها تبدأ من االاسرة مثل مشكلة أولاد الشوارع والمخدرات والعنف الأسري ولإصلاحها يجب البدء باصلاح الاسرة "الوحدة الاساسية للمجتمع" لهذا بدأت بالكتاب.

س: وماذا رصدت في هذا الكتاب؟

أولا أحب أن أنوه أن الكتاب لا يشبه المراجع الاسلاميه المتخصصة فتلك الكتب أصولية لا نفهم منها كيفية التطبيق فالشباب يحتاجون إلى عناصر سلوكية عملية يسهل عليهم تطبيقها، أما عن أهم المشاكل الأسرية التي رصدتها في الكتاب فمنها الاهتمام بالشكليات، فالأهل يختارون العروسة لإبنهم مثلا لأنها جميلة والعروس توافق لأنه غني ابن ناس، ولا يفكروا ما هو مضمون الزواج؟ ولا يتفقوا على صورة الاسرة التي يرغبوها ولا الرسالة التي ستتبناها أسرتهما. ولا يحددون المباديء التي يرغبان غرسها في أبنائهما ولا كيفية توزيع الأدوار بينهما – والغريب إنه عند تأسيس شركة نمسك بالورقة والقلم ونكتب أهدافنا ونخطط لها فترة طويلة فما بالك بتأسيس شراكة روحية وعمرية. إن ناتج هذه الشركة أرواح نحاسب عليها "دنيا واخرة " فهي الأولى بالدراسة.
وسبب آخر أن الأهل لا يعدون أبناءهم للحياة الزوجية إعدادا سليما، فمثلا عندما تواجه الأسرة مشكلة نجد أسلوبين للأهل، بعضهم يخفي المشكلة تماما عن أبناءهم ولا يدربوهم على إيجاد الحلول فيصبحوا غير مسؤولين وغير قادرين والبعض الآخر يتشاجر ويصعد المشكلة أمام الأبناء وهذا أيضا خطأ لأنهم يخلقوا أبناء غير أسوياء.

غلطة الرجل سببها غلطة ست

س:هل تعتقد أن أخطاء الرجال هي من أسباب المشاكل الزوجية كعدم الاحساس بالمسؤولية أو الشعور بالفوقية؟

ج:غلطات الرجل سببها غلطة امرأة، فالمرأة التي تشتكي من زوجها بدون شعور تربي رجال يشبهون زوجها، وهذا ما يسمى تدوير القهر بشكل عفوي. "فالرجل في كل الأحوال نتاج لست" ، الأم التي تربي وتفرق بين البنت والولد تخطيء والزوجة التي تقبل الذل وليس لديها أهداف خاصة وبلا أعمدة غير الزواج "بيقع على دماغها"، يجب أن تكون قوية لكي تكون أسرتها  كاسرة صحية بعناصر الاب والام مكتملين، فلا يغيب دور الأم لضعفها ،  والفتاة اللي تركت نفسها تحب من هو غير جدير بهذا الحب عليها ان تتحمل خطأها. ولا تفهم القوامة خطأ فالرجل واجب عليه أن يصرف ويقوم بدوره كقائم عليها دون أن يتعدى حدوده فيتهجم عليها أو يحاول السيطرة عليها وعلى أحلامها ورغباتها– القوامة معناها أنه قائم على حقوقها. والكرامة والعدالة لا تتجزأ إنهما حق للطرفين. وأرى ان الحديث الشريف الذي يقول " لاتمنعوا اماء الله بيوت الله" ما هو إلا إشارة للرجال بأن من حق المرأة الخروج وعدم منع من عمل الخير.

س: وما الحل لتلك المشاكل؟

ج: تثقيف ما قبل الزواج وتكسير الأصنام الخاصة بالزواج، تلك الأصنام هي مواصفات العريس الجيد التقليدية، وضروريات الشقة التقليدية " الناس لازم تشتري عفش معين ممكن أصلا ميستعملهوش والفرح صنم لوحده". لماذا نسير جميعنا على نفس النهج بغض النظر عن إن كان هذا سيسعدنا حقا ونريده حقا أم لا. لماذا لا نفعل كل شيء يدل على شخصيتنا. وبه بصمتنا. وهذا أمر يحتاج لثقة في النفس.

س: وماذا عن الحب في العلاقة الزوجية؟

ج: الحب شيء جميل جدا وصحي إذا كان على أسس سليمة فيجب أن أحب من أمامي بالعقل أولا ثم نبني العاطفة عليه، أي أن نبدأ بالاعجاب ثم نسمح بتدفق الحب بعد توجيهه الوجهة الصحيحة، فأنا لا أقتنع ولا أؤيد حب الأفلام، فالناصية التي تقع خلف مقدمة الدماغ (الجبهة) هي المسؤولة عن المشاعر وتوجيهها – ومن طبيعة الرجل قدرته على السيطرة على مشاعر الحب ليصل إلى الحب المستمر ذو المشاعر العالية المرهفة والحقيقية. ما أجمل أن يصل الحب بين الزوجين أن تشعر الزوجة أن "أول عيل ليها هو جوزها" ، فكل رجل طبيعي طفل من داخله وانصح الزوجات أن تنمي هذا الطفل وتدلعه حتى يظل عند الرجل الجزء الطفولي السعيد لأن هذا الجزء يساعده على الاستمرارية في التمتع بالحياة رغم مشاقها وهذا سيعود عليها وعلى الأسرة بالخير والسعادة، مع الانتباه أن لا يصل الدلع لعدم ممارسة مسؤولياته.

س: أنت تقدم برامج تدريبية لحل المشاكل الأسرية، فما هي تلك البرامج؟

ج: انه برنامج للحياة المتوازنة، فوجهة نظري أن الشخص يسير  في مسار اجباري من الولادة ومرورا بدخول المدرسة ثم نتيجة الثانوية ودخول الجامعة التي حددها مجموعه، فيدفن حلمه ويدرس شيء لا يحبه  ولم يختاره ثم يعمل ويتزوج بمقاييس المجتمع حوله وليس برغباته ثم يختار مدارس لأبنائه المدارس الاحسن مجتمعيا ودون أن يفكر ماذا يريد أن يغرس في أبنائه – ويكون منذ أن تنازل عن أول حلم له بسبب الناس والمجتمع قد تحول إلى زومبي (الزومبي هو الحي الميت الذي لابصمة له في حياته أو حياة غيره) ـ وأصبح واحدا من أشباه الأموات- من أجل أن يسير دائما في نطاق الامان وليس نطاق الراحة الذي نحب عمله ويتطابق مع رغباتنا، وإذا فتشنا عن لماذا نفعل هذا نجد الإجابة " الرهبة من التغيير" ، في البرنامج ندرب الشخص على  منهجية التغيير  ليقدم الافضل لنفسه ولمجتمعه  – بالانس لايف بروجرام هو برنامج لاستعادة الجانب الروحي والتوازن الاجتماعي والعقلاني ومستمد من فكرة الهجرة من التصوف. بأليات عملية حديثة  لكي يستكمل انسانيته ويسترد حريته ويصبح إنسانا فاعلا في أسرته ومجتمعه.

س: أنت متزوج من 12 سنة وأب لأربع أبناء، بأمانة ..كيف تقيم زواجك؟

ج: في حياتي كلها أنا لا اهذف لامتياز في أمر واحد بل أطمح للحصول على جيدجدا في أشياء متعددة، مثال على ذلك عندما كنت في الجامعة وزعت مجهودي لأحصل على جيد جدا في المواد الدراسية وفي نفس الوقت حصلت على شهادة من الجامعة الامريكية وكنت مشتركا في النشاط الطلابي وفاعلا في نشاط الحي. وعامة فأنا أضع أحلاما وأهدافا عالية وعلى أن أسعى إليها قدر استطاعتي فأبذل كل ما أستطيع. والكتاب حجة لي او على.

س: ألا تحدث خلافات بينك وبين زوجتك؟

ج: بالطبع مثل كل الأسر نقابل مشاكل، ولكن كيفية معالجتنا للخلافات 12هي التي تفرق،فبرغم اختلافنا في عناصر الشخصية والنشأة والصفات. إلا أن قوة الرباط وقوة الهدف تقربنا، دائما ما أراجع نفسي "انا اتزوجتها ليه؟، ودة يرجعنا تاني لبعض". لقد ظهرت الخلافات بينا مرتين عندما حاولت أنا أن أجعلها نسخة مني، وعندما حاولت هي أن تجعلني أشبهها، وهذا من أسوأ أخطاء الأزواج. يجب احترام الاختلاف فيما بيننا وفيما بيننا وبين أولادنا. بل نتعلم من اختلافاتنا فأنا مثلا كنت أعيش في أسرة كل شيء فيها إما أبيض أو أسود،" يامعايا يا ضدي " ، وزوجتي هي من علمتني الرمادي، وأنه يمكن للشخص الواحد أن يحمل الخير والشر في نفس الوقت.
المهم عند كل مشكلة مراجعة النفس وتقييم الذات قبل تقييم الطرف الآخر، "ربنا بيحاسبني على ما افعل ليس على ما اخذ".

هل تعتقد حقا إن محاولة النقاش بين الزوجين في مشاكلهم يمكن أن ينهي تلك المشاكل وآثارها في نفسية كل منهم برغم مرور سنين على استمرارية المشاكل؟

معظم المشاكل الزوجية تبدأ من السنة الأولى، وتستمر إن لم يحاول الزوجان بصدق ورغبة في الحل ، ثم يبدأ اليأس والطلاق في السنة الخامسة، نحن نقوم بالحوار معهما لمدة من  3-6 شهور بالتزام منهما على جدية المحاولة فممكن أن ينجحوا. مع الأخذ بعين الاعتبار  مبدأ "الحسنات يذهبن السيئات " مع "إرادة حقيقية للاصلاح " و"الحرث في ارض صالحة" فبالتالي عليهما نسيان ما حدث في الماضي والصبر على الطرف الآخر طالما يسير خطوات في التغيير .

س: وماذا عن مشروع عيش وملح؟

ج: عيش وملح بدأناه أوائل 2010 لحل مشكلات المجتمعات المنغلقة،  ففي مصر عدة مجتمعات منغلقة على أفرادها مثل الاخوان والسلفين والايليت والانجيلين والارثوذوكسيين وسكان العشوائيات كل مجتمع منهم بعتبر دائرة مغلقة "نت وورك مقفولة" – التقسيمات تكون إما طبقية أوفكرية أو عقائدية، لكل منها تفاعلات مجتمعية خاصة وأ عمال خاصة لكل فئة. فجاءتنا فكرة إنشاء  مشروع مؤسسي  للبحث عن أرضية مشتركة لجميع هذه المجتمعات لتخرج من انعزالها وتشترك مع البقية في مشاريع تصب في المصلحة العليا - صالح الوطن بالكامل فكان مشروع "العيش والملح". اجتمعنا فيه من خلفيات مختلفة تمثل جميع الأطياف المتواجدة في الساحة المصرية بهدف واحد وهو أننا برغم اختلافاتنا يجب أن نتعلم إدارة الاختلاف للخروج من المجتمعات المغلقة والانضام للتيار الرئيسي للانسان المصري .. وبرغم تزايد المبادرات المشابهة إلا أن الاعلام يؤثر سلبيا ويطلق طاقات سلبية تؤخر النتائج فقررنا ألا نتأثر به ونزيد العمل على الارض.

 

س:وما تأثير الإعلام؟

ج: الاعلام بما فيه الخطاب الديني يدعو للاقصاء والاستقطاب حسب الاعتقاد. برغم أن البر في الاسلام والمحبة في المسيحية كلاهما يدعو للعطاء للانسانية عامة وليس لجماعه ولا لمذهب. الايمان طاقة ايجابية وطاقة بناء تسع الجميع. ولكن كان من مبدأ أمن الدولة "فرق تسد"، فزرع الفرقة والاقصاء.ولهذا نحاول الآن جمع الاخوان مع الكنيسة في مشروع واحد ، مثل مشروع "شركاء في الوطن " هنا في الرحاب، ومشروع شراكة بين كنيسة الملاك ومسجد أبو بكر الصديق في منطقة النزهة بمصر الجديدة.

روابط

جروب "عيش وملح"
جروب "الرباط المقدس"
صفحة "الرباط المقدس"
مدونة "البيجامة" - مدونة محمد شرف الشخصية
 

  • شاهد تعليقات موقع رحابي.نت

    تعليقات الفيسبوك



    أخبار وموضوعات ذات صلة

    الرحاب على الفيس بوك.. حصاد الأسبوع  12 يونيو

    نشر العضو نبيل عرفة خبراً عن مشاجرة تمت في أحد مساجد الرحاب عقب صلاة الجمعة، حيث قال: الإخوة والأخوات سكان مدينة الرحاب المحترمين، بعد صلاة الجمعة اليوم 8/6 حدثت خناقة كبيرة وصلت إلى التعدي بالضرب داخل المسجد لأن خطيب المسجد كانت تصب خطبته لصالح مرشح بعينه.. فأرجوا تعليقكم على ذلك، وتعليقي أنا الشخصي هذا لايجوز لأن منبر المسجد انحرف… بقية الخبر ←

    انقلاب سيارة أمام مول 1

    في الساعة السابعة والنصف من صباح اليوم انحرفت سيارة ملاكي يقودها شاب في منطقة الانتظار عند مول (1) بمدينة الرحاب، وانقلبت رأسا على عقب.
    وعلمت شبكة " رحابي . نت" من شهود العيان أن الشاب الذي كان يقود السيارة خرج منها سليمًا، وبعد الحادث مباشرة ترك السيارة وأعطى مفتاح السيارة لرجل الأمن واتصل بوالدته ليخبرها بالحادث وتوجه مسرعا للحاق بالامتحان.

    بقية الخبر ←

    مسيرة بالرحاب .. لا للفلول

    نظم شباب مدينة الرحاب بالتعاون مع إخوان الرحاب وأعضاء الحملات الانتخابية لجميع مرشحي انتخابات الرئاسة عصر أمس الجمعة 8/6/2012 مسيرة تحت عنوان " لا للفلول ". تحركت المسيرة في تمام الساعة الخامسة مساءًا من أمام مسجد طلعت مصطفى بالمرحلة الرابعة، وسارت في شوارع الرحاب مرورًا بالمدرسة الفرنسية ونادي الرحاب وصولا إلى منطقة المطاعم. حمل المشاركون لافتات، ورددوا هتافات تندد بالفلول الممثلين… بقية الخبر ←

    سرقة شقة وسيارة بالمرحلة الرابعة

    بعد منتصف ليل الخميس الماضي 31 مايو، استيقظ سكان شقة بعقار مطل علي الشارع الرئيسي بالمجموعة (73) بمدينة الرحاب ليجدوا شباك المطبخ الذي يطل علي المنور الداخلي مفتوحًا، وقد اختفت جميع الهواتف المحمولة الخاصة بالأسرة، وهي ثلاثة هواتف حديثة، وكذلك مبالغ من النقود ومفاتيح سيارة ورخصة قيادة السيارة، والتي كانت موضوعة علي منضدة بحجرة الاستقبال.
    وقد خرج اللص أو اللصوص… بقية الخبر ←