Rehaby Logo
الاثنين 24 محرّم، 1441 - 23 سبتمبر، 2019

أحدث الأخبار:

عناوين الأخبار

منى المراغي تشرح خصائص مرحلة المراهقة

ضمن برنامج محاضراتها بمسجد أبو بكر الصديق بالمرحلة الخامسة كل أربعاء، ألقت الأستاذة مني المراغي محاضرة عن الخصائص الطبيعية لمرحلة المراهقة والنمو الجسماني ودور الوالدين خلال هذه المرحلة.


وأشارت المتحدثة إلى أن خصائص لتلك المرحلة منها أن المراهق يكون لديه صفات:

1-    حب الاختلاء بالنفس (في غرفته أو في الحمام)2- فوضوي

3- الكسل وكثرة النوم

4- العنف اللفظي وغير اللفظي

5- لا يقبل أي أوامر غير مبررة

6- يسأل بكثرة ويثير مشكلات كثيرة

7 - حساسية مفرطة ( انفعالات سريعة ولا يقبل التنبيه ويعتبره شكوي ونقدًا)

8-    حب المنافسة والتقليد (نحاول استخدام هذه الخاصية في حفزه نحو الإحسان لا نحو الحقد علي من حوله)

9- حب الجلوس مع الكبار والتشبه بهم

9-    صعوبة في التعبير  والتفاعل (غير اجتماعي ويتحدث عن الموضوع بسرعة ولا يكمل كلامه وقد يترك الحوار قبل أن ينتهي)


اتجاهات النمووقد حددت المحاضرة اتجاهات النمو في خمس اتجاهات هي:

1-    جسماني، فالإنسان له أطول فترة نمو بين المخلوقات وذلك لأنه مخلوق مكلف

2-عقلي

3-عاطفي

4-اجتماعي

5- لغوي

ثم تحدثت منى المراغي عن أول هذه الاتجاهات وهي النمو الجسماني:

النمو الجسماني1-خلال فترة البلوغ تتراوح الزيادة في الطول ما بين 15سم إلي 20 سم، والزيادة في الوزن ما بين 18 كجم إلي 22 كجم

2-    يشعر الولد أو البنت بألم في الصدر
3- ظهور الشعر والتعرق
4- زيادة في حجم الأعضاء التناسلية.
5- زيادة في الاتزان والانفعالات والحركات، والقدرة علي الحمل.

6-تغير في الصوت وتغير في شكل الجسم.

7-هزة في اليد، فتجده دائما ما يكسر الأشياء نتيجة لاهتزاز يده.

8- زيادة في القدرة علي النشاط.

9- الاحتلام، وهو يحدث للبنات والأولاد، وقد يحدث للولد في أي وقت، لذا يجب أن يكون علي علم بذلك بصورة جيدة حتى لا يشعر بالقلق، كما  يحدث الاحتلام للبنات ليلا، وهذا أمر طبيعي، ولا يحدث نهارا إلا إذا رأت أو تخيلت  أمرا.  ويجب علي الأهل إغلاق المسببات والحث علي غض البصر وشغل الوقت.

10- التعرق، ويكون ذا رائحة نفاذة.

وخلال مرحلة النمو الجسماني هذه، يكون على الوالدين دور مهم:

- فهم المرحلة وتوضيحها للمراهق

-الاهتمام بالبناء الجسماني من خلال الاهتمام بالتغذية  والرياضة، ويجب مراعاة أن تكون المجموعة الرياضية  متكافئة معه جسديا.

-الاهتمام بالتوعية، بأن يفهم المراهق ما يحدث له، وأن يجد إجابة علي جميع الأسئلة التي يرغب في معرفة الإجابة عليها.

-من سن 10 إلي 11 عامًا يجب أن يكون الطفل علي علم ومعرفة بالجماع –اللواط – السحاق ....قال تعالي: (وَكَذَلِكَ نفَصِّلُ الآيَاتِ وَلِتَسْتَبِينَ سَبِيلُ الْمُجْرِمِينَ) فالعلم يحصنه من الوقوع في الرذيلة.

ولكن كيف تصله تلك المعلومات؟
-قبل البلوغ يرجع كم المعلومات المتوفر لديه إلي فضوله، علمًا بأن الشرح قبل البلوغ يكون أسهل.
-وبعد البلوغ يكون الشرح من خلال دروس الفقه والعلوم.
-شغل وقت فراغ المراهق.

-تنمية الثقافة الدينية من خلال العلم وفهم أحكام الطهارة، وذلك قبل البلوغ بفترة.

-الاهتمام بأن تكون الملابس فضفاضة وتجنب البيجامات الضيقة والملتصقة بالجسد.

-تجنب السخرية.

-زيارة الطبيب إذا تأخر البلوغ عن 15 عامًا أو حدث قبل 10 أعوام.

-زرع القيم والتوجيه لترك الممارسات اليومية، كمنعه من النوم علي البطن، وقد روي عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قوله: (حافظوا علي أبنائكم في الصلاة، وعوّدوهم الخير فإنّ الخير عادة).

وعلى الوالدين تذكر هذه المعلومات المهمة:

-أن العادات السيئة تكون أكثر تأثيرا، كأن تصرخ الأم في طفلها خلال توجيهه، فهو بذلك يكتسب منها هذا الأسلوب دون أن يشعر.

روي ابن ماجة بإسناد صحيح عن مُعَاوِيَةَ بْنَ أَبِي سُفْيَانَ رضي الله عنه عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صلي الله عليه وسلم أَنَّهُ قَالَ «‏ الْخَيْرُ عَادَةٌ وَالشَّرُّ لَجَاجَةٌ وَمَنْ يُرِدِ اللَّهُ بِهِ خَيْرًا يُفَقِّهْهُ فِي الدِّينِ».

-أوصي سيدنا علي بمصاحبة الأبناء، ونحن نعلم أن الصاحب "يهرج" مع صاحبه ويلعب، ومهما حدث بينهما: دائما يبقون أحبابًا، كما أن الصاحب لا يصيح في وجه صاحبه.

-أن الفريضة الوحيدة التي نزلت قبل التوحيد هي القراءة فلابد أن نقرأ ونتعلم لنربي.

-حل المشكلات يكون بالمواجهة، لا بالسكوت.-الفشل جندي من جنود الحق؛ فإذا أخطأت وأدركت الخطأ كانت هذه بداية النجاح.

-الجلوس مع الأبناء في جلسات ودية،  يدور فيها أي نوع من  أنواع النقاش، ويتخللها أي من المأكولات الخفيفة، فقد كان صلي الله عليه وسلم يتحدث مع الصغار علي الدابة أو علي طعام.

- ترك كتب قيمة بين أيديهم، فهم يرون كل شيء حولهم.

-الاهتمام بأن  تكون نسبة فهم الدين أعلي من نسبة الحفظ.

 

  • شاهد تعليقات موقع رحابي.نت

    تعليقات الفيسبوك



    أخبار وموضوعات ذات صلة

    د. إيهاب الحكيم.. وحوار حول الفشل الكلوي عند الأطفال



     
    * أجرينا بحثًا حول الاضطرابات النفسية لدى الأطفال المعالجين بالغسيل الكلوي فوجدنا أن جميعهم يعانون من القلق، وأن 70% منهم يعانون من الاكتئاب
    وهذا يوضح حجم المشاكل النفسية التي يعانون منها ونحتاج أن نتعامل معها.

    كتبت- مروة فتحي

    الأطفال هم زهور الحياة ومبعث سعادة الآباء والأمهات.. وقد يحدث أن يصاب بعض الأطفال بأمراض خطيرة… بقية الخبر ←

    كم حياة ستعيش؟... الجزء الثاني

    كم حياة ستعيش؟ (2)

    لا تبحث عن السعادة في المستقبل .. حققها الآن
    أرسل الكلب والقط رسائل خاطئة فحُرما من العيش معًا!

    كتبت:جنة ممدوح

    أقام المركز الثقافي بنادي الرحاب مؤخرًا ندوة للأستاذ كريم الشاذلي، الباحث في العلوم الإنسانية  تحت عنوان "كم حياة ستعيش؟" وقد نشرنا الجزء الأول من حديث الشاذلي والذي تناول ثلاثة من العناصر التي يجب التركيز عليها في حياتنا لكي تكون حياة جيدة وسعيدة، وهي الإنجاز… بقية الخبر ←

    كم حياة ستعيش؟

    ...الجزء الأول

    نصيحة للآباء: لا تسرقوا حلم الشباب واتركوهم يفكرون بطريقتهم ولو أخطؤوا
     

    كتبت: جنة ممدوح

    تحت عنوان "كم حياة ستعيش؟" أقام المركز الثقافي بنادي الرحاب مؤخرًا ندوة للأستاذ كريم الشاذلي، الباحث في العلوم الإنسانية.  تحدث الشاذلي في البداية عن فكرة "كم حياة ستعيش"، واستهل حديثه – كما استهل كتابه الذي يحمل ذات الاسم- بأبيات لإيليا أبو ماضي يقول فيها:

    قل للذي أحصى السنين مفاخرا            يا… بقية الخبر ←

    خصائص مرحلة المراهقة ودور الوالدين تجاهها

    خصائص مرحلة المراهقة ودور الوالدين تجاهها

     

    كتبت: مروة فتحي

    كان هذا موضوع المحاضرة التي ألقتها الأستاذة  منى المراغي، الاستشاري الأسري بأكاديمية الفرحة بدبي، ومدرب ومحاضر العلاقات الزوجية وتربية الأولاد والتنمية البشرية.

    وقد ألقيت المحاضرة- وهي الأولى ضمن دورة في هذا التخصص - مؤخرًا بمسجد المرحلة الخامسة عقب صلاة الظهر، وكان هناك تفاعل إيجابي من الحضور منذ اللحظة الأولى.

    بدأت أ/ منى محاضرتها بقولها إن خصائص… بقية الخبر ←

    الوسوم

    المراهقة